انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


هندسة بابل تشرك طلبتها مع شركة (pell frischmann) البريطانية في دراسة حقلية


تاريخ النشر : 09/01/2014
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 559
تم نشر الموضوع بواسطة : وسام عماد ناجي المعموري

     اشركت كلية الهندسة بجامعة بابل طلبة الدراسة الاولية  من المراحل المنتهية في قسم الهندسة المدنية في الكلية مع شركة (pell  frischmann) البريطانية المتخصصة في التصاميم الهندسية المتعلقة  بالطرق والمواصلات وذلك في اعداد دراسة حقلية ميدانية وسط مدينة الحلة وعلى مدى ثلاثة ايام متتالية.وقال عميد الكلية الاستاذ الدكتور عادل عباس الموسوي ان الشركة البريطانية كانت قد فاتحتنا  في وقت سابق من خلال رئاسة الجامعة ووزارة البلديات بغية تنفيذ دراسة تصميمية حول شبكة الطرق والمواصلات في محافظة بابل والنجف والبصرة لطلب الاسناد من الكلية واشراك طلبتنا لاسيما طلبة المراحل المنتهية من قسم الهندسة المدنية الذي يعد من الاقسام الهندسية ذات العلاقة في التصاميم الهندسية للطرق  والمواصلات ووجود مادة دراسية  مخصصة لهذا الغرض في تلك المرحلة حيث عملت الكلية على  منح الطلبة التفرغ  التام لانجاز العمل الميداني بأشراف ممثلي الشركة واساتذة القسم والذين تلقوا اولا محاضرات نظرية وورش عمل  تدريبية تم ابتدأ العمل داخل اروقة الجامعة حول كيفية اخذ البيانات من المارة والمركبات الداخلة للجامعة.واضاف: لقد تم تنفيذ الدراسة الحقلية بعد ذلك في شوارع مدينة الحلة بعد توزيع  ونشر الطلبة  بأشراف ممثلي الشركة لتوثيق البيانات والمعلومات حول انسيابية المركبات والتي تعد من المعلومات المهمة التي تؤخذ بالحسبان قبل اعداد التصاميم  الهندسية للطرق وقد كان الطلبة متمتعين بالدراسة الحقلية والممارسة العملية في تخصصهم والتي كانت تبدأ من الساعة السابعة صباحا وحتى السادسة مساء.
مشيرا الى ان الشركة قامت بتحفيز الطلبة المشاركين في العمل ومنحت كل طالب مبلغ قدره(80 ) دولار في اليوم الواحد حيث بلغ مجموع الطلبة المشاركين (107 ) طالب وطالبة كما اعربت الشركة عن امتنانها للكلية وثنائها على المستويات العلمية الكبيرة التي يتمتع بها طلبة الكلية.لافتا الى ان قسم الهندسة المدنية يعد من الاقسام الدراسية المهمة في الكلية الذي تأسس عام 1989 بهدف رفد  مؤسسات  الدولة وقطاعاتها المختلفة بأجيال من المهندسين المؤهلين باختصاصات الهندسة المدنية المختلفة  بناء وإنشاءات ، مواصلات ، مواد إنشائية ، الموارد المائية ، البيئة، ورفد دوائر الدولة وقطاعات التعليم العالي بأجيال من حملة الشهادات العليا (الماجستير والدكتوراه) في مجالات الهندسة المدنية المختلفة وتعزيز روح التعاون بين الجانب الأكاديمي للقسم والتطبيقي لدوائر الدولة المختلفة من خلال المساهمة الفاعلة في حملة البناء والإعمار وتقديم الاستشارات الهندسية وأعمال السيطرة النوعية ضمن فقرات المكتب الإستشاري وآلية التعاون في القسم والكلية وتزويد الكوادر بالمهارات المطلوبة لتحديد المسالة الهندسية ونمذجتها ومن ثم تحليلها وإيجاد العوامل والقوى المؤثرة على طريقة تصميمها ومنحهم المهارات والقدرة على تحمل المسؤولية والعلوم الأساسية ليساهموا في عملية التقدم الاقتصادي، والتكنولوجي، والاجتماعي، والعلمي في عراقنا الجديد.

بقلم/عادل الفتلاوي

اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة