انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


مشروع بحثي ريادي في كلية هندسة المواد بجامعة بابل اعتمد تدوير النفايات لتصنيع الاسلاك الكهربائية


تاريخ النشر : 19/01/2014
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 1037
تم نشر الموضوع بواسطة : مهدي هادي جابر السلامي

مشروع بحثي ريادي في كلية هندسة المواد بجامعة بابل

اعتمد تدوير النفايات لتصنيع الاسلاك الكهربائية


  تمكن مشروع بحثي ريادي في كلية هندسة المواد بجامعة بابل اعتمد مبدأ تدوير النفايات لعلب المشروبات الغازية الفارغة وخردة الاسلاك الكهربائية التالفة من الحصول على سبيكة مثلى للاستفادة منها في تصنيع الاسلاك الكهربائية المستخدمة في خطوط نقل الطاقة الكهربائية للفولتيات (11 ـ 33 ـ 66 ـ 132 kv) تتميز بكفائتها العالية غير المكلفة.
المشروع الموسوم(الادارة الهندسية الصناعية لدراسة وتحسين بعض الخواص الميكانيكية والفيزيائية لاسلاك نقل الطاقة الكهربائية) اعده الباحث حسين علي علوان عباس القره غولي بأشراف كل من الدكتور حيدر عبد حسن الجبوري والدكتور نبيل لطيف كامل الصفار يعد من المشاربع الريادية الممولة من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ويعد الاول  من نوعه في العراق من ضمن (11) مشروع ريادي يتواصل اعدادها في عموم كليات جامعة بابل لاسيما في كليات المجموعة  الهندسية والعلوم.

 

  وقال الباحث ان المشكلة التي يعالجها المشروع تكمن في ان خطوط نقل الطاقة الكهربائية في العراق تعاني من مشاكل جمة في مقدمتها الفقدان الكبير للطاقة المنقولة بسبب رداءة الاسلاك المستخدمة نتيجة تقادمها الزمني والذي ينتج عنه انخفاض الخواص الفيزيائية والميكانيكية مما يتسبب بالتالي في خسائر مالية باهضة حيث يهدف المشروع الى استغلال النفايات المتمثلة بعلب المشروبات الغازية الفارغة وخردة الاسلاك الكهربائية التالفة والقيام بالعمل على اعادة تدويرها للحصول على السبيكة المثلى لغرض الاستفادة منها في عملية تصنيع الاسلاك كما يهدف المشروع ايضا الى استغلال تلك النفايات كمواد اساسية قي تصنيع الاسلاك من خلال استخدام تقنيات عدة منها تحديد تأثير اضافة عناصر السبك(zr ـ b ) ودراسة تأثير المعاملات الحرارية والميكانيكية للسبائك وتحسين الخواص الفيزيائية والميكانيكية للوصول الى السبيكة المثلى واستخدامها في تصنيع تلك الاسلاك وتحقيق الامثلية من خلال تبني سياسات صديقة للبيئة اعتمدت مبدأ او طريقة بين الاسلوبين الاسلوب الاستنباطي في دراسة الافكار والاطر النظرية والبحوث فيما يتعلق بالنظريات الهندسية والادارية والمنهج الاستقرائي عبر اجراء تجارب ميدانية بتطبيقات عملية للوصول الى الامثلية.

   واضاف: ان الالمنيوم وسبائكه يعتبر من اهم المواد الهندسية المستخدمة في الصناعة بصورة واسعة كمادة رئيسية لاسلاك نقل الطاقة بسبب موصليته الكهربائية الجيدة وخفة وزنه الذي ازدادت استخداماته في الاونة الاخيرة بشكل مضطرد  نتيجة للحاجة الماسة لمنتجات ذات كثافة واطئة تلائم التقدم التكنولوجي نظرا للارتفاع الكبير في اسعار المعادن المستخدمة في الصناعات الهندسية خلال العقدين الاخيرين حيث اصبحت هنالك حاجة ماسة للحصول على المواد الهندسية من(النفايات) وخاصة التي تحتوي على الالمنيوم وسبائكه حيث اعتمدت الدراسة آليات عدة لتحسين اداء السبيكة الاساس(a) شملت اضافة عناصر سبك(zr ـ b ) والتعامل الحراري كذلك التعامل الحراري الميكانيكي وانه لغرض لتقييم اداء السبائك تم اجراء اختبارات عدة شملت اختبارات الشد والصلادة والموصلية الكهربائية والتصوير بالمجهر الضوئي لبنية السبائك بالتزامن مع جميع المعاملات الحرارية التي اجريت من المعاملة المحلولية والاخماد والتعتيق الاصطناعي والمعاملات الحرارية الميكانيكية وقد اظهرت النتائج تفوفا واضحا للسبيكة المنتجة في جميع الخواص الميكانيكية والفيزيائية حيث تم استخدام مفهوم الامثلية لايجاد السبيكة المثلى من خلال التعامل مع مفهوم الخوارزميات الجينية التي تعتمد مبدأ الامثلية في عملها حسب النتائج المستحصلة من الاختبارات العملية.


   واضاف: لقد اوصينا في هذا المشروع باستخدام عناصر سبك(sc) لبيان تأثيرها على الخصائص الفيزيائية والميكانيكية للسبائك بالاضافة الى تغيير نسب عناصر السبك المستخدمة في البحث العلمي كذلك استخدام طرق البثق على الساخن وسحب الاسلاك ودراسة تاثيرها على الخصائص الميكانيكية للسبائك وتصنيع السبائك باستخدام تقنية (ميثالورجيا المساحيق) ودراسة تاثيرها على الخواص ومقارنتها مع النتائج المستحصلة من عمليات السباكة واجراء معاملة التعتيق الاصطناعي في درجات حرارة تتجاوز(175) درجة مئوية ولازمان تعتيق اطول ودراسة تاثيرها على الخواص الفيزيائية والميكانيكية للسبائك كذلك اجراء اختبارات اخرى كالزحف ومقاومة الصدمة والكلال وبيان تاثيرها على الخواص ودراسة سلوك التاكسد والتاكل للسبائك .


   لافتا الى ان المشروع البحثي تم قبوله كأحد المشاريع الريادية من قبل وزارة التعليم العالي في دائرة البحث والتطوير بقسم المشاريع الريادية كما تم نشر ثلاثة بحوث منه في المجلة العالمية للهندسة والتكنولوجيا في المملكة المتحدة فضلا عن حصول البحث الرابع منه على قبول النشر في المؤتمر العالمي للعلوم والاداب الذي سيعقد في الولاياة المتحدة الاميريكية بولاية نيفادا بمدينة لاس فيغاس للمدة من 17  ـ  20  ـ  3  ـ  2014
جدير بالذكر ان الباحث حسين علي علوان القره غولي كان الاول على كلية الهندسة بكافة اقسامها المدنية والمعمارية والكهربائية والميكانيكية والبيئية والمواد والكهروكيمياوية وايضا الاول على طلبة الدراسات العليا في قسم هندسة المعادن في مرحلة الكورسات.

بقلم / عادل الفتلاوي



اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة