انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


دراسة في كلية التربية البدنية تكشف تأثير حمل المنافسة في إنزيمات الدم للاعبي كرة اليد.


تاريخ النشر : 15/05/2016
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 407
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي
 
كشفت دراسة بحثية اعدها التدريسي في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة بجامعة بابل الدكتور حسين عبد الامير حمزة  تأثير حمل المنافسة في بعض الإنزيمات بالدم لدى لاعبي كرة اليد.
 
وتضمنت الدراسة خمسة فصول تضمن الأول بيان التغيرات البيو كيميائية التي تحدث لدى اللاعبين بشكل عام والإنزيمات ( قيد الدراسة ) بشكل خاص و كيفية تطوير مناهج التدريب وإدخال التعديلات اللازمة عليها بما يضمن التطور والتحسن المستمر في مستوى الانجاز الرياضي لدى اللاعبين ، وبما يضمن تحقيق أهداف التدريب .
وهدف البحث إلى التعرف على تأثير حمل المنافسة في فعالية أنزيمات (  CPK , LDH , GOT ) لدى لاعبي كرة اليد .
 
وتتمثل مشكلة البحث في إن الأنزيمات تعد من المتغيرات البيو كيميائية المهمة التي تساهم بشكل مباشر وفعال في إنتاج الطاقة في الجسم . حيث تشترك هذه الأنزيمات في زيادة سرعة التفاعل وبما يتناسب مع متطلبات الجهد المبذول ووفقا لنظام الطاقة الذي يتماشى مع ذلك الجهد إلا أن حجم التغيرات الحاصلة في فاعلية تلك الأنزيمات عند ممارسة الجهد البدني ما زال غير معروفة وخاصة للقائمين على العملية التدريبية في كرة اليد مما يجعل عملية بناء المناهج التدريبية في لعبة كرة اليد لا يستند على الجوانب العلمية الصحيحة من حيث نسب الاعتماد على نظم إنتاج الطاقة ،ويرجع ذلك إلى قلة البحوث والدراسات السابقة التي درست تأثير حمل المنافسة في الأنزيمات التي تساهم في زيادة سرعة التفاعلات المحررة للطاقة اللازمة لنوع الجهد البدني الخاص بكرة اليد لذا ارتأى الباحث دراسة هذه المشكلة للوصول إلى الحلول العلمية المناسبة لها . 
 

وافترض الباحث أن لحمل المنافسة تأثير في فعالية أنزيمات (  CPK , LDH , GOT ) لدى لاعبي كرة اليد .
وأشتمل البحث على إجراءات ميدانية ، واستخدام الباحث المنهج الوصفي في حل مشكلة البحث ، وتم تحديد مجتمع البحث بفرق أندية الدرجة الممتازة بكرة اليد – فئة المتقدمين ( مجموعة الفرات الأوسط ) . أما أهم الاستنتاجات التي خرج بها الباحث هي : ظهور زيادة كبيرة في فاعلية أنزيمات ( CPK , LDH ) بعد جهد المنافسة في لعبة كرة اليد ، وظهور زيادة دالة معنوية في فاعلية أنزيم   (  GOT) ، الا أنها اقل بكثير من الزيادة الحاصلة في فاعلية أنزيمي ( CPK , LDH ) . وقد أوصى الباحث بضرورة الآخذ بنظر الاعتبار المتغيرات البيو كيميائية في الدم عموماً والأنزيمات خصوصاً في بناء وتقنين الأحمال التدريبية لما لها من علاقة مباشرة وقوية في إنتاج الطاقة في الجسم .

بقلم / رافع عبد القادر