انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


فريق بحثي في كلية العلوم يتمكن للمرة الاولى من تصميم منظومة مايكروفلودك بكفاءة عالية


تاريخ النشر : 24/11/2014
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 706
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

تمكن فريق بحثي للمرة الاولى على مستوى العراق في مختبر التحليلية المتقدم في قسم الكيمياء ب كلية العلوم جامعة بابل من تحقيق انجاز علمي كبير وذلك بعد ان توصل الى انجاز اول تصميم عالي الدقة (لمنظومة مايكروفلودك) ذات كفاءة عالية في العمل البحثي.وقال رئيس الفريق الاستاذ الدكتور داخل ناصر طه الزركاني استاذ الكيمياء التحليلية في الكلية ان انجاز المنظومة يعد الاول  من نوعه  على مستوى العراق حيث كانت لنا محاولات عديدة قبيل هذه المحاولة الناجحة التي حققت فرحة لاتوصف لاعضاء الفريق عندما شاهدنا المحاليل تتحرك داخل التصميم الجديد بشكل رائع واصبح الطريق سهلا للدخول في هذا المجال الذي يعتبر مجالا متطورا في العالم.



واضاف:ان المنظومة تغني عن نظام الحقن الجرياني الذي كنا نعتمده في مشاريعنا البحثية السابقة حيث ان المنظومة  الجديد تعد منظومة  متكاملة يمكن ان تحمل بقطعة صغيرة من البلاستك او الزجاج لايتجاوز حجمها( 10 x  10 ) سم تمتاز بتحميل نموذج وكواشف بحجوم صغيرة جدا(مايكروية) ومن ثم حقنها الى ملف التفاعل بواسطة مضخة خاصة وبالتالي يتم عملية قياسها وتكون هذه المنظومة متكونة من قناة واحدة او من عدة قنوات متشعبة يندفع منها النموذج بسرعة فائقة ويكون تحليل النماذج بوقت قياسي قصير قياسا بالتقنية السابقة  المسماة بتقنية الحقن الجرياني.مبينا ان الفريق البحثي الذي يرأسه يتالف من طلبة الدراسات العليا الباحثين ( احمد صالح ولمى احمد وامل سعدون ونيران حسين وسلام محمد ناصر واحمد شعلان) بذل جهود علمية كبيرة في تصميم المنظومة التي يمكن حملها باليد والتنقل بها من مكان الى اخر بكل سهولة كما ان سعرها رخيص جدا وبهذا استطعنا ان نتخلص من وصلات النموذج الكبيرة التي تستخدم (التفلن) وعملية تركيبها وملفات التفاعل الطويلة وانابيب التوصيل التي توصل بين جزء واخر بحيث اصبحت كلها بقطعة صغيرة واحدة وان الفريق يحاول في المستقبل انتاج منظومة مايكروفلودك صغير جدا بحجم(2 x 5) سم تستطيع تحميل( اللتار) من السوائل والغازات بوقت قياسي قصير كما تقلل الغسل للمنظومة وتقلل التخفيف فهي سريعة وسهلة الاستعمال ورخيصة جدا.



مبينا ان المنظومة يستفاد منها في عمليات التحليل الجيني  في تحليل الجينات والكشف عن المخدرات كما انها دخلت مجالات التكنولوجيا بكل انواعها  في المجال الصناعي والبيئي فهي تقيس كذا نموذج بالساعة الواحدة تصل الى نحو (300 )نموذج وهذا شيء ممتاز جدا وقد تم تجربة العمل بالمنظومة وعملت بكفائة عالية وبشكل دقيق ولم تتسرب منها اية سوائل .جدير بالذكر ان الفريق البحثي برئاسة الدكتور داخل ناصر طه الزركاني تمكن حتى الان من ابتكار تصميم مجموعة من منظومات الحقن الجرياني حازت على براءة اختراع من الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية وجوائز مهرجانات الابداع العلمي منها تصميم منظومة حقن جرياني جديدة لتقدير السريوم الرباعي باستخدام تقنية الحقن المتعاقب وابتكار منظومة اخرى لتقدير الملوثات البيئية كذلك ابتكار منظومة جديدة لتقدير التراكيز الواطئة من البراستيمول وايضا ابتكار منظومة لتقدير بعض الصبغات المسرطنة وتقدير المركبات الفينولية في النباتات والتربة  كذلك منظومة اخرى لتقدير الفينديوم الثلاثي والرباعي والخماسي الكلي وابتكار منظومة لتقدير بعض العقاقير الطبية بالحقن الجرياني كما ان الفريق يعمل حاليا على  عمل علمي كبير لمنظومة تتفرع الى ثلاث منظومات داخلية لتقدير البيزموث بالتربة والماء وبعض المركبات الصيدلانية كما ان الفريق ذاته حاز على تكريم خاص من رئيس جامعة بابل الاستاذ الدكتور عادل هادي البغدادي في وقت سابق من العام الحالي بالنظر للجوائز العلمية الاولى التي احرزها في مهرجانات السيادة للابداع العلمي. 
 
بقلم / عادل الفتلاوي


اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة

 اعلان الى كافة الطلبة المتقدمين للدراسات العليا في جامعة بابل

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 11/10/2020

 إعلان الى الطلبة المتقدمين الى الدراسات العليا في جامعة بابل

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 30/08/2020

  اعلان الى طلبة جامعة بابل الاعزاء

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 06/07/2020

 اعلان

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 05/07/2020

 اعلان

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 20/06/2020