انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


مركز الحاسبة في جامعة بابل يقيم ورشة عمل حول الإدارة الالكترونية E-Management


تاريخ النشر : 25/11/2014
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 956
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي
 
أقام مركز الحاسبة الالكترونية في جامعة بابل ورشة عمل للاقسام الادارية في رئاسة الجامعة حول نظام الإدارة الإلكترونية وقالت مصمم النظام المهندسة مكارم جواد عباس إن النظام يربط بين المستفيد ومصادر المعلومات بواسطة وسائل إلكترونية لتحقيق أهداف المنشأة من تخطيط وإنتاج وتشغيل ومتابعة وتطوير والمستفيد وهو المراجع في الدوائر الحكومية، أو العميل لدى الشركات التجارية، أو الموظف في أي منشأة.والحكومة الالكترونية هي وجه من أوجه الإدارة الالكترونية يختص بإدارة الشؤون العامة للدولة كما ان اللغة المصمم بها النظام نظام قواعد البيانات الشبكية  Visual Web Developer.



مضيفةً إن النظام يهدف للسيطرة على الكتب الرسمية المرسلة والمستلمة وإرسال الإجابات لها ومدة التأخير في إرسال الإجابات لكل جهة وتحديد الجهة المقصرة في التأخير و ربط أقسام الجامعة بشبكة اتصال كي نتمكن من توجيه المذكرات الداخلية والطلبات عن طريق النظام و المراسلات الداخلية للكتب الرسمية بين كليات وأقسام وشعب ووحدات الجامعة وتسهيل إدارة ومتابعة الإدارات المختلفة للمؤسسة وكأنها وحدة مركزية وتوفير البيانات والمعلومات للمستفيدين بصورة فورية وتبسيط الإجراءات وسرعة الإنجاز ورفع مستوى أداء الخدمات و تسريع عملية اتخاذ القرارات المناسبة المبنية على معلومات دقيقة ومباشرة و توسيع قاعدة البيانات الداعمة للإدارة العليا وتسهيل متابعة وإدارة كافة الموارد وتوظيف تكنولوجيا المعلومات لدعم وبناء ثقافة إيجابية لدى كافة العاملين وترشيد التكاليف المالية عن طريق تقليل أوجه الصرف في إنجاز ومتابعة عمليات الإدارة المختلفة، مما يؤدي لتعزيز الكفاءة الاقتصادية وتركيز نقطة اتخاذ القرار في نقاط العمل الخاصة بها مع إعطاء دعم أكبر في مراقبتها وتجميع البيانات من مصادرها الأصلية بصورة موحدة وتقليص معوقات اتخاذ القرار عن طريق توفير البيانات وربطها.



وأكدت إن من المسلمات في أي مشروع يُقام يصاحبه بعض المعوقات منها الرؤية الضبابية للإدارة الإلكترونية وعدم استيعاب أهدافها وعدم وجود أنظمة وتشريعات أمنية أو التساهل في تطبيقها وقلة الموارد المالية وصعوبة توفير السيولة النقدية والتمسك بالمركزية وعدم الرضى بالتغيير الإداري والنظرة السلبية لمفهوم الإدارة الإلكترونية من حيث تقليصها للعنصر البشري.وجود الفجوة الرقمية بين إناس متخصصين في مجال التقنية  وآخرين لا يفقهون شيئاً من أبجدياتها.واشارت الى قابلية النظام على خزن المعلومات التي تحتويها هذه الكتب كما يقوم بخزن صورة هذا الكتاب المأخوذة بجهاز السكنر ويأخذ المعلومات من كافة المرفقات التي تتبع الكتاب وصورتها ويقوم أيضا بمتابعة هذه الكتب فمثلاً الكتب الواردة من الوزارة تدخل النظام ويتم متابعتها حتى تصل إلى الجهة المرسلة لها من الكليات أو أقسام الرئاسة ويقوم النظام بخزن الإجابات الخاصة بهذه الكتب والواردة من الجهات المرسلة لها  كما يحدد الفترة الزمنية لوصول الإجابات ويقوم بتحديد سرعة هذه الإجابات.


بقلم / سماء إبراهيم

اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة

 اعلان الى كافة الطلبة المتقدمين للدراسات العليا في جامعة بابل

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 11/10/2020

 إعلان الى الطلبة المتقدمين الى الدراسات العليا في جامعة بابل

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 30/08/2020

  اعلان الى طلبة جامعة بابل الاعزاء

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 06/07/2020

 اعلان

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 05/07/2020

 اعلان

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 20/06/2020