انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


جامعة بابل تشارك في التحضيرات لاطلاق مشروع (بابل العاصمة التاريخية للعراق)


تاريخ النشر : 25/11/2014
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 712
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

شارك عدد من اساتذة جامعة بابل في التحضيرات الممهدة لاطلاق مشروع (بابل العاصمة التاريخية للعراق) وذلك من خلال اشراكها في اللجان الخاصة التي شكلتها حكومة بابل المحلية حيث تم مشاركة كل استاذ الاعلام الدكتور بدر ناصر السلطاني واساتذة الهندسة الدكتور حيدر عبد حسن الجبوري  والدكتور نمير عبد الامير علوش والدكتور حسن الكسبي في الاجتماع الخاص الذي عقده مجلس محافظة بابل بهدف تشكيل لجان من الأعلام والتاريخ والاثار والدوائر الحكومية لأجل هذا المشروع الكبير" والذي ضم باحثين ومختصين بالأعلام ومؤرخين، وممثل من وزارة السياحة والاثار وتم تكليفهم بأعداد دراسة مستفيضة حول اليات المشروع، وأهم المشاريع التي يحتاجها".وقال استاذ الاعلام في الجامعة الدكتور بدر السلطاني انه تم تكليفه بمهام رئاسة اللجنة الاعلامية للمشروع لرسم  خارطة طريق لعمل اللجنة وبيان دور الاعلام لانجاح المشروع وذلك بالاتصال والتنسيق مع الاعلاميين وتحقيق لقاءات معهم والقيام بحملة اعلامية واسعة واستقطاب الاعلاميين الجيدين للكتابة والنشر عبر وسائل الاعلام المرئية والمطبوعة والمسموعة واستخدام وسائل التواصل الاجتماعي لتاسيس موقع الكتروني خاص بالمشروع عبر شبكة الانترنت وتغذيته بالبيانات والصور وعرض الاراء والافكار والمقترحات الواردة بهذا الخصوص.



مشيرا الى ان اساتذة الهندسة في جامعة بابل كانت لهم بصمة واضحة لتفعيل هذا المشروع بالاضافة الى وجود اثاريين من خارج الجامعة.مؤكد ان المشروع يتعرض الى منافسة من بقية المحافظات وانه في طور البناء والاعداد ويحتاج الى مناشدات كثيرة لانه عمل ضخم جدا ويحتاج الى فتح قنوات اتصال عديدة والاستعانة باراء اكبر عدد ممكن من المختصين في المجالات ذات العلاقة بالمشروع .جدير بالذكر ان مجلس محافظة بابل اعلن في وقت سابق عن تشكيل خمسة لجان لبحث مشروع (بابل العاصمة التاريخية للعراق)، واستحصال كافة الموافقات الرسمية من مجلسي الوزراء والنواب، فيما اكدت وزارة السياحة والاثار دعمها المباشر للمشروع. وقال رئيس مجلس بابل السيد رعد حمزة الجبوري ان"الحكومة المحلية استحصلت موافقة مبدئية من رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي بهذا الخصوص، وسوف تسعى لأخذ موافقة مجلس النواب بشأن اطلاق هذا المشروع التاريخي المهم للعالم".



 واشار الى ان "حكومة بابل طلبت من مجلس الوزراء، مبلغ( 600 )مليار دينار تكون مخصصة للبنى التحتية والمتمثلة بــ( الطرق والفنادق ) وكل ما يحتاجه العمل السياحي، مؤكدا ان "الحكومة المحلية سوف تسعى جاهدة الى ضم المدينة الى لائحة التراث العالمي ومنحها حقوقها القانونية والتاريخية التي اندثرت بسبب ما يعشيه البلد". من جانبه قال ممثل وزارة السياحة والاثار السيد عايد الطائي ان "الحكومة المحلية شكلت لجان تتضمن، لجنة الامن ولجنة الاعلام واللجنة الدينية واللجنة الثقافية واللجنة التاريخية ،وستخرج هذه اللجان خلال فترة زمنية بتوصيات من اجل وضع الاسس للمشروع ليتم تنفيذها في الوقت الحالي" وتابع ان "المشروع يعتبر فرصة استثمارية كبيرة لجميع الوزارات، خصوصا ان مدينة بابل الاثرية تعتبر من المدن العالمية، والعالم اجمع ينتظر فتح الباب امام الجميع لزيارة هذه المدينة التي تحمل اسرار كثيرة ما زالت مدفونة في باطنها". واشار الى ان "وزارة السياحة والاثار ستكون الداعمة الاولى للمشروع وستضع كافة امكانياتها الفنية والبشرية لإنجاحه.



بقلم / عادل الفتلاوي

اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة

 اعلان الى كافة الطلبة المتقدمين للدراسات العليا في جامعة بابل

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 11/10/2020

 إعلان الى الطلبة المتقدمين الى الدراسات العليا في جامعة بابل

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 30/08/2020

  اعلان الى طلبة جامعة بابل الاعزاء

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 06/07/2020

 اعلان

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 05/07/2020

 اعلان

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 20/06/2020