انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


دار نشر لامبرت الالماني يصدر كتاب عالمي لثلاثة تدريسيين من جامعة بابل حول مرضى اضطراب ما بعد الصدمة جراء العمليات الارهابية


تاريخ النشر : 15/02/2015
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 910
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

اصدر دار نشر لامبرت الالماني كتاب عالمي جديد حمل عنوان( الترابط بين التغيرات الهرمونية والإجهاد التأكسدي في اضطراب ما بعد الصدمة) شارك في تأليفه الاستاذ المساعد الدكتور عبد السميع حسن حمود الطائي والأستاذ الدكتور طارق حفظي الخياط من كلية الطب والاستاذ المساعد الدكتورة لمياء عبد المجيد المشهدي من كلية العلوم بجامعة بابل .



ويعتبر الكتاب اضافة جديدة لاغناء المكتبة العلمية العراقية والعالمية واسهامة نوعية فاعلة يستفاد منه الاطباء النفسيين والكيمياويين الحياتيين وطلبة الدراسات العليا في هذين  الاختصاصين واختصاص الفسلجة.
ضم الكتاب على اربعة فصول ,اشتملت الاستهلال والمقدمة وطرق العمل والنتائج والمناقشة ,احتوتها (مائتي) صفحة وهو معروض حاليا ضمن موقع امزون (Amazon)العالمي  للتسوق عبر الانترنت وتأتي هذه الخطوة ضمن تسويق المنتج العلمي العراقي على المستوى العالمي.



يهدف الاصدار الجديد للتقصي عن الترابط بين التغيرات في المحاور الهرمونية والإجهاد التاكسدي في مرضى اضطراب ما بعد الصدمة والناتج من جراء العمليات الارهابية ومجموعة السيطرة لعينة البحث.



درس مؤلفوا الكتاب حالات (93) شخص ( 82 رجل و11 امراة) ممن شهدوا احد الانفجارات المروعة في مدينة الحلة بالاضافة الى (50) شخصا (35 رجل و 15 امراة) سليمين ظاهريا كمجموعة سيطرة وتم تقسيم المشتركون الى اربعة مجاميع طبقا لدرجات قائمة اعراض اضطرابات ما بعد الصدمة حيث تم قياس مستويات الهرمونات والانزيمات  لديهم بطرق حسابية دقيقة وتم الحصول على نتائج علمية مهمة تم الاعلان عن تفاصيلها في هذا الاصدار.

بقلم / عادل الفتلاوي

اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة