انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


باحثون بجامعة بابل يحضرون مركبات عضوية جديدة كمضادات حيوية حديثة مشتقة من ادوية الجيل الرابع المتطورة


تاريخ النشر : 18/02/2015
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 530
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

تمكن باحثون من كلية العلوم بجامعة بابل من تحضير مركبات عضوية جديدة لزيادة كفاءة الجيل الرابع من ادوية المضادات الحيوية  الحديث(Fluoroquinolone) التي دخلت حديثا سوق العراق الدوائية.
وقال الباحث الدكتور ناظر نجم عبد الله الكطراني اننا نعمل حاليا في مجال متقدم جدا يصب في اتجاهين الاول تحضير مضادات حيوية للالتهابات وصلنا فيه الى مراحل متقدمة جدا حيث تم اخذ مركبات دوائية حيوية مضادة معروفة ومتطورة من الجيل الرابع والعمل على تغيير صفاتها التركيبية من خلال اضافة صفات تركيبية عليها من اجل الحصول على مضادات اقوى من المضادات المعروفة وانه بهذا الاتجاه لدينا تعاون علمي مع كلية الطب البيطري في جامعة القاسم الخضراء لدراسة مدى سمية هذه المواد المحضرة ونحن في الطور الاخير من الدراسة والتي سوف نستمر بها من اجل الحصول على منتج عراقي جديد وفعال.
واضاف:اما الاتجاه الثاني الذي نعمل به فيتمثل في تحضير مواد كيميائية عضوية جديدة لها قابلية التفلور يمكن تجربتها في المستقبل القريب ان توفرت لنا الاجهزة اللازمة اذ يمكن الاستفادة من هذه المركبات لتلوين الخلايا الحية وشرايين القلب وكذلك الكشف المبكر للسرطان لحد الخلية الواحدة وهي مواد عديمة اللون ولكن عند تسليط اشعاع عليها ينبعث منها لون مميز يعمل على تلوين الخلايا السرطانية وبالتالي سهولة كشفها وتشخيصها .
وذكر الباحث الكطراني من المؤمل نشر هذا الانجاز العلمي الجديد في مجلات عالمية متقدمة جدا من ابرزها المجلة العالمية للفلورة ونحن نعمل الان بهذا الاتجاه بالتعاون مع الاستاذ المساعد الدكتور محمود حسين هدوان المتخصص في الكيمياء الحيوية الذي انجز بحوث متقدمة في مجال الفلورة.
داعيا في الوقت ذاته الى ضرورة توفير جهاز فلورة متقدم وجهاز الرنين النووي المغناطيسي في مختبر الكيمياء العضوية المتقدم.

بقلم / عادل الفتلاوي

اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة