انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


باحثة في علوم بابل تنجح في اضافة بوليمر لمساحيق التجميل لمعالجة تاثيراتها السلبية على البشرة


تاريخ النشر : 19/02/2015
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 693
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

ناقشت رسالة ماجستير في قسم الفيزياء ب كلية العلوم جامعة بابل الخصائص الفيزيائية لبعض مساحيق التجميل وتأثيرها على بشرة الإنسان للباحثة رغد منصور  الشافعي .
تضمن البحث دراسة بعض الخصائص الفيزيائية من الكهربائية والبصرية والميكانيكية والحرارية لمساحيق التجميل المحضرة على هيئة أقراص مضغوطة بسمك يتراوح بين  2.48 mmو 51.13mm قبل إضافة بوليمر كاربوكسي مثيل سليلوز وبعده ووجدت ان لهذه المساحيق قبل اضافة هذا البوليمر تاثير كبير جدا على البشرة بحيث انها تؤدي الى انسداد المسامات وظهور علامات الشيخوخة المبكرة والحبوب والاكزيما.



 جاءت الدراسة بسبب الاهمية الكبيرة لمساحيق التجميل وعلاقتها بالحياة اليومية التي تخدم المجتمع وخاصة شريحة الشباب التي تستخدم هذه المساحيق لذلك .
هدف البحث  الى دراسة الخصائص الفيزيائية لهذه المساحيق قبل إضافة بوليمر كاربوكسي مثيل السليلوز  وبعده  وحصلت على تحقيق خصائص فيزيائية نوعية عند خلط المساحيق والبوليمر على هيئة محاليل أو اقراص متراكبة دون الحاجة إلى خلق أو تصنيع منتجات ذات خاصية بحد ذاتها حيث نجح هذا البوليمر بالمحافظة على البشرة من اتلافية الاشعة المنبعثة من الشمس والمحافظة على رطوبة البشرة ليخفف مقدار الاثر  لهذه المساحيق  بعد استخدامها (4) أنواع متوفرة في الأسواق متمثلة ب (X,Y,Z,W).



استنتجت الدراسة  أن بوليمر( CMC ) له القابلية على امتصاص الماء الذي يظهر على سطح البشرة أثناء التعرق وبذلك فعند أضافته أو خلطه مع مساحيق التجميل يمكن الاحتفاظ بالماء ولا يساعده على التبخر أي انه يعمل باستمرار على ترطيب بشرة الأنسان وهذه احد محسنات إضافته كما آن إضافة  هذا البوليمر   أدى إلى تحسين الامتصاصية لمدى فوق البنفسجي وبذلك يمكن استخدامه لحماية  بشرة الأنسان  من الأشعة فوق البنفسجية كذلك ان إضافة هذا البوليمر أدى إلى نقصان الانضغاطية وهذا يعني زيادة الترابط والتماسك ما بين الجزيئات والذي بدوره يعمل على تحسين الخواص الميكانيكية ضد الظروف الخارجية كما تبين من دراسة التوصيل الحراري بوصفه دالة لنوع مساحيق التجميل أن قيمته تزداد عند إضافة CMC وكذلك السعة الحرارية بينما يسلك الانتشار الحراري السلوك المعاكس, وبذلك يستنتج بأن CMC موصل  جيد للتوصيلية الحرارية.

بقلم / عادل الفتلاوي

اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة