انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


كلية هندسة المواد تعد دراسة عن مادة النيكل الومينات

تاريخ النشر : 13/02/2018
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 229
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

أعدت كلية هندسة المواد دراسة عن مادة النيكل الومينات (synthesis of stoichiometric pluse pure NiAl2O4 using molten salt method)،قدمها الطالب محمد مصطفى حسين، بالاشتراك مع الدكتور شاكر جاهل إدريس، نشرت في المجلة العلمية (International journal of applied engineering research)، التابعة لمؤسسة (Scopus).
 
أوضحت الدراسة أن مادة النيكل الومينات (NiAl2O4) يتم تصنيعها بالعديد من الطرق، ولكن هذه الطرق تعاني كثيرا من العيوب والقيود، منها التعقيد وتعدد المراحل، واستخدام مواد أولية باهظة الثمن والطحن لفترة طويلة من الزمن (48-168 ساعة) والحرق بدرجات حرارة عالية جدا، واستخدام مواد مساعدة على الترسيب أو وقود ، وكثير من هذه الطرق غير صديقة للبيئة، ولا يمكن ترقيتها إلى إنتاج واسع النطاق، وعلاوة على كل ما سبق فأن دقائق المسحوق الناتج تكون عبارة عن دقائق متكتلة، بالإضافة إلى تكون دقائق كبيرة بالحجم، ووجود الشوائب أو نواتج غير مرغوب فيها، وبالتالي فأن إنتاج هذه المركبات مع التغلب على هذه السلبيات والحد منها أصبح ضرورة .
 

وبينت الدراسة أنه تم اللجوء إلى استخدام طريقة الملح المنصهر لإنتاج هذه المركبات، وتم تصنيع مسحوق النيكل الومينات النقي بطريقة الملح المنصهر باستخدام (مسحوق الالومينا ونترات النيكل كمواد أولية وأملاح (كلوريد الصوديوم - كلوريد الليثيوم) كوسط تفاعل، وتصنيع مسحوق نيكل الومنايت النقي المتكافئ بدرجة حرارة (1400 درجة مئوية) لثلاث ساعات والتي هي اقل بـ (200 درجة مئوية) من تقنيات التصنيع التقليدية الأخرى .

وأشارت إلى أن مادة النيكل الومينات (NiAl2O4) تعد من المواد السيراميكية المتقدمة التي تستخدم في العديد من التطبيقات الصناعية، مثل المواد المغناطيسية والأصباغ، والمواد المساعدة (المحفزات)، ومادة حرارية وخلايا الوقود ذات درجة الحرارة العالية.

رافع عبد القادر