انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


كلية التمريض تناقش العلاقة بين العنف الأسري وأعراض مرض الكآبة

تاريخ النشر : 07/02/2019
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 75
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

ناقشت رسالة ماجستير في كلية التمريض (العلاقة بين العنف الأسري وأعراض مرض الكآبة عند النساء المراجعات إلى المراكز الصحية الأولية في مدينة الحلة)، للطالبة هند تسجيل عباس .بينت الدراسة أن  العنف ضد المرأة هو سلسلة من الأعمال القسرية والنفسية والبدنية والجنسية ضد المرأة، التي تشكل خطرا على الصحة العقلية للمرأة، مثل الاكتئاب ومحاولات الانتحار، فضلا عن المشاكل الصحية خلال الحمل والمشاكل الذي تصيب المولود.

               

وتهدف الدراسة إلى تحديد نوع العنف المنزلي ضد المرأة، لتقييم الأعراض الاكتئابية بين النساء اللواتي يعانين من العنف المنزلي، لمعرفة العلاقة بين أعراض الاكتئاب والعنف المنزلي. واستنتجت الدراسة أن معظم النساء في الدراسة (56.7%) تعرضن للعنف المنزلي من قبل أزواجهن، والعنف النفسي هو النوع الأكثر شيوعًا (68.7%) من المشاركين في الدراسة لديهن مستوى متوسط من أعراض الاكتئاب، والنساء غير المتزوجات أكثر عرضة للأعراض الاكتئابية من المجموعات الأخرى.

وأوصت الدراسة بتكثيف الجهود لتثقيف الأسر عن مشكلة العنف وتأثيرها الفعال على الأسرة والمجتمع من خلال الندوات والاجتماعات والمنشورات، لتوجيه واستخدام وسائل الإعلام المختلفة والوعي الاجتماعي والفكري والثقافي والقانوني للعنف الأسري من قبل علماء الدين والمنظمات الحكومية والمنظمات غير الحكومية لمنع العنف، واعتباره مسؤولية جماعية عن طريق التوعية ونشر التسامح واحترام الآخر والتعامل مع المرأة كعضو نشط في المجتمع، ومراجعة القوانين والأنظمة التشريعية المتعلقة بحقوق المرأة لمنع ممارسة العنف ضدهم، وإجراء المزيد من الأبحاث عن مشكلة العنف الأسري ضد النساء في المحافظات العراقية لمعرفة أشكالها وعيوبها حتى يمكن مواجهتها، يليها الدراسات التحليلية والدراسات التجريبية، والاهتمام بالتربية الاجتماعية للأطفال واحترام الوالدين، ونشر الوعي بخطر استخدام العنف على الأطفال وحل المشاكل الزوجية من خلال الفهم والحوار.  

مهدي السلامي