انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


مركز بابل للدراسات الحضارية والتاريخية يقيم احتفالية بمناسبة يوم المخطوط العربي


تاريخ النشر : 14/04/2019
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 74
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

بقلم / رافع عبد القادر

أقام مركز بابل للدراسات الحضارية والتاريخية في جامعة بابل، بالتعاون مع معهد المخطوطات العربية بالقاهرة، احتفالية مركزية بمناسبة يوم المخطوط العربي على قاعة المركز، حضرها أساتذة وباحثون ومختصون في الشأن التاريخي .تضمنت الاحتفالية إلقاء محاضرتين تناولت الأولى المخطوطات المهجرة من النجف وكربلاء قدمها الدكتور علي عباس الاعرجي من جامعة الكوفة تطرق فيها إلى نماذج من المخطوطات المهجرة منها مخطوطة جذوة العشاق ونجوة المشتاق للعلامة علي بن عيسى الاربلي التي هجرت إلى المكتبة الوطنية في باريس، والثانية التبيان في تفسير غريب القرآن للعلامة الشهرستاني، والمخطوطة الثالثة هي الروض المغرس في فضاء البيت المقدس للكندي الشافعي، وتلك هي نماذج للمخطوطات التي هجرت خارج العراق والوطن العربي وهي الآن في فرنسا وألمانيا .

        

وقدم الدكتور قاسم رحيم حسن التدريسي في جامعة بابل محاضرة بعنوان (دور مركز بابل للدراسات الحضارية والتاريخية في إعادة المخطوطات المهجرة لعلماء الحلة) ناقش فيها الجهود التي قام بها المركز بجمع مؤلفات علماء الحلة التي هجرت إلى عدد من الدول، حيث بين المحاضر أن التراث الحلي لم يتعرض إلى التلف أو الغرق إنما هجر إلى عدد كبير من مكتبات العالم لنفاسته، حيث تم تسليط الضوء على أهم المكتبات التي احتوت على عدد من مؤلفات علماء الحلة وأهمية المخطوط العربي وضرورة استحصاله .


اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة