انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


كلية الطب تناقش رسالة ماجستير عن تقييم وضيفة المبيض في النساء المحالات الى قياس كثافة العظم


تاريخ النشر : 15/04/2019
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 70
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

بقلم / مهدي السلامي

ناقشت كلية الطب جامعة بابل رسالة الماجستير في علم الفسلجة الطبية للطالبة (نور علي خليل الصفار) الموسومة (تقييم وظيفة المبيض في النساء المحالات الى قياس كثافة العظم Assessment of ovarian function in women refered for bone mineral density test) باشراف الدكتورة (حنان عبد الجبار عبد الله الطائي) .وبينت الباحثة خلال دفاعها عن الرسالة إن المبيض هو عضو حيوي لديه تغيرات جذرية في بنية ووظيفة الأنسجة البشرية، وتلعب هرمونات المبيض وفيتامين دي دورا حاسما في توازن النسيج العظمي، حيث إن انخفاض هرمون الاستروجين هو السبب الرئيسي في كثافة العظام الغير طبيعية. ويعتبر فيتامين دي مهم للأنسجة العظمية وله دور في توليد الستيرويدات لهرمونات الجنس الأنثوية بتنظيم التعبير ونشاط الانزيمات الرئيسية التي تشارك في توليد الستيرويدات.

        

وهدفت الدراسة الى تقييم وظيفة المبيض بما في ذلك AMH واستراديول ومستويات فيتامين دي وتقييم العلاقة بين هذه الهرمونات وكثافة المعادن في العظم في النساء المجالات لوحدة كثافة المعادن في العظام.
واجريت هذه الدراسة في مدينة مرجان الطبية ومستشفى الإمام الصادق(ع) في مدينة الحلة، واستنتجت ان فقر احتياطي المبيض وقلة فيتامين دي ساهموا كعوامل خطورة لكثافة العظم الغير طبيعية، وكذلك ارتبط فيتامين دي بشكل إيجابي مع مؤشرات احتياطي المبيض. كان عمر النساء وحالة انقطاع الطمث ومدة انقطاع الطمث مرتبط بشكل سلبي مع كثافة العظام. وكذلك ارتفاع معدل انتشار كثافة المعادن غير الطبيعية في العظام بين النساء المقيمات في المناطق الحضرية، والاستهلاك العالي للمشروبات الغازية وكثرة عدد الولادات،


اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة