انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


أطروحة دكتوراه في جامعة بابل تناقش مظاهر الرومانسية في شعر العصرين الأموي والعباسي


تاريخ النشر : 04/11/2019
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 197
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

عادل محمد

ناقشت أطروحة دكتوراه في كلية التربية للعلوم الإنسانية (مظاهر الرومانسية في شعر العصرين الأموي والعباسي)، للطالب علي جبار جلوب العيساوي، بإشراف الأستاذ الدكتور حسن دخيل الطائي. بينت الأطروحة أن الرومانسية مصطلح غربي تأسس وتبلور في زمكان محدد, حيث ساعدت ظروف معينة في بروز هذا المصطلح في ساحة الأدب الغربي, وكانت هناك قنوات اتصال وعلاقات قوية تحمل سمات الرومانسية ومبادئها موجودة بشكل فعال في الأدب الغربي متمثلة بما موجود من نصوص أدبية في العصور الوسطى فضل اشتغال أغلب الفنانين من الشعراء والرواة الغربيين المتمثلة بأدب (التوربادور) عن إنكليز وألمان وغيرهم بآليات الرومانسية قبل سن هذا المصطلح بسنين مضت.

           

وأوضحت الأطروحة وِجود اتصال واضح وتأثير للمعايير الرومانسية في الأدب العربي الحديث, وكان ذلك ِعبر اتصال الشرق بالغرب وسفر كثير من الشعراء والأدباء إلى بلاد الغرب حيث مستقرهم بعد التهجير والضياع والهروب من الواقع الأليم، وذا تم إمعان النظر في سمات ومبادئ الشعر الرومانسي في الغرب, والسمات التي وجدت في شعر الحياة والموت والطبيعة والتأمل بين ثنايا أشعار العرب القدامى فيوجد تشابه واضح في مؤشرات السمات والمبادئ. وأكدت الأطروحة على أن تبلور مصطلح الرومانسية جاء من قبل نقاد وأُدباء غربيين, وبدا هذا واضحا من قبل محدثين شعراء، كما أن إعادة ظهورها مرة أُخرى جاء في أدب العرب متمثلا بالشعراء والأدباء.


اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة