انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


دراسات في الشعر العباسي إصدار جديد في جامعة بابل


تاريخ النشر : 29/04/2013
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 869
تم نشر الموضوع بواسطة : مهدي هادي جابر السلامي

دراسات في الشعر العباسي

إصدار جديد في جامعة بابل

    صدر للأستاذ الدكتور ثائر سمير حسن الشمري أستاذ الأدب العباسي في قسم اللغة العربية بكلية التربية الأساسية جامعة بابل كتاب جديد بعنوان  (دراسات في الشعر العباسي) عن دار الرضوان للنشر والتوزيع  في المملكة الأردنية الهاشمية  بالتعاون مع مكتبة العلامة الحلي للنشر والتوزيع في بابل . وهو الإصدار التاسع له الذي يضاف إلى جانب إصداراته العلمية الأخرى .

    وأوضح الدكتور ثائر الشمري أن الكتاب تناول أربع دراسات تضمنت ثيمات طغت على أسطح أشعار بعض الشعراء العباسيين ورتبت تلك الأبحاث بحسب التسلسل الزمني للشعراء المدروسين أي بحسب وفياتهم  إذ قدّمت الدراسة الأولى (الاعتراض في شعر العباسي بن الأحنف ) كونه توفي سنة (194هـ) تم التطرق فيها عن مفهوم الاعتراض لغةً واصطلاحاً والتحدث عن نظرة النقاد القدامى إلى الاعتراض ومواقفهم النقدية والإشارة إلى الدراسات التي تناولت الظاهرة فضلاً عن تحليل تلك الدراسات وبعد ذلك التحليل تكلم الباحث عن المواقع التي احتلها الاعتراض في الأبيات الشعرية بالتفصيل .

     ثم تلوتها دراسة ثانية عن (ألفاظ الزمن ودلالاتها في شعر أبي العتاهية) المتوفى سنة (211)هـ وفيها وجد أن الشاعر واحداً من أبرز الشعراء العرب فيما يتعلق بطريقة تعامله مع الزمن فهو لم يترك أمراً أو فعلاً من أفعاله إلاّ وتحدث عنه  واصفاً إيّاه بما يعتقده هو أو بما يعتقده الآخرون . وأردفتما بدراسة ثالثة دارت حول موضوع ( الاحتجاج في شعر أبي تمام) المتوفى سنة (231)هـ تم فيها تقديم تعريف عن مفهوم الاحتجاج لغةً واصطلاحاً والتطرّق إلى قضية الاختلاف في المصطلح لدى القدامى والمحدثين وبحث غايات الاحتجاج أي الأهداف التي رمى إليها أبو تمام من خلال التطرق إليه في شعره فضلا عن دارسة مناهل الاحتجاج في شعر الشاعر.

     وتطرق الباحث في دراسته الأخيرة عن (هاجس الحزن وأثره في شعر الشريف الرضي) كونه توفي سنة (406هـ) فغدا هاجس الحزن ظاهرة بارزة في شعره وتمثّلت في أكثرها لغرض بارز ألا وهو الرثاء  الذي انقسم على جهات عدّة مثل رثاء أهل البيت (عليهم السلام)، ولاسيما الإمام الحسين (عليه السلام) ، وكذلك رثاء الأهل والأقارب والأصدقاء . كما تمثّلت الظاهرة في (حزنه من الشيب) بكل ما يرتبط به من معاناة  وما يفتقده الشاعر بسببه من صِلات وما يخافه من جرّاء نزوله في رأسه ، من بكاء للشباب المفقود ، وابتعاد المرأة ، وقرب المنية.


بقلم / مرتضى علي

 

اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة